أهلا وسهلا بكم في أرشيف أم الفحم ووادي عارة
  • صالة العرض للفنون: تُكرِّم الممرضة “بديعة زهر”

    • 3433 Views
    • /
    • 0 التعليقات
    • /
    • في صحافة
    • /
    • بواسطة editor

    بحضور ممثلين عن جميع القوى السياسية والأجتماعية, وممثلين من جميع صناديق المرضى والأطباء, وبحضور مكثف من مدينة الناصرة وأقارب المحتفى بها, بالأضافة لعشرات الأصدقاء والمقربين, تم يوم السبت 11.10.2013  الساعة السادسة مساءاً تكريم الست بديعة زهر في حفل مهيب في صالة العرض للفنون ام الفحم.

    الفنان سعيد ابو شقرة: “هذا الحضور المكثف لجميع القوى السياسية والأجتماعية يؤكد أهمية هذه الأنسانة, الست بديعة زهر, في الذاكرة الفحماوية والعطاء الأنساني, ويؤكد مرة اخرى ان الخير في هذا  البلد لا ينقطع ابداً.

    لا يمكن ابداً ان نمر عن هذه الأنسانة مر الكرام, يجب ان نقول لها بشكل لا يقبل التأويل, ان هذا العطاء, كان مميزاً ويليق بأن يكون التكريم مميزاً أيضاً “.

    بحضور المئات من سكان مدينة ام الفحم ومدينة الناصرة, رئيس بلدية ام الفحم الشيخ خالد حمدان, رئيس بلدية الناصرة السيد رامز جرايسي,والمرشحين لرئاسة البلدية السيد رجا اغبارية والسيد يوسف اسعد, أبناء المحتفى بها وعائلة السيد عيسى اغبارية وعائلة السيد المرحوم الحاج حسين مصطفى الحاج داهود وأيضاً ممثلي الحركات السياسية والأجتماعية ومحبي الست بديعة, بالأضافة الى الكثير ممن رافقوها في عملها الأنساني الكبير, جميعهم أتوا ليشاركوا في حفل تكريم هذه الأنسانة, والتي عملت على مدار الستون عاماً, في ظروف كادت ان تكون مأساوية, لتخدم الجميع وتاخذ هذا البلد نحو فترة أخرى, يلملم بها الأنسان الفحماوي أنفاسه وجراحه ويبدأ ببناء نفسه من النواحي الثقافية, الذاثية والصحية.حيث يرجع المتعلمون, كل في مهنته, لخدمة أبناء هذا البلد ولكن تبقى بديعة تعمل بأخلاص وتواضع, ضاربة المثل الأعلى في العطاء والتفاني, متخذه ام الفحممقراً وسكانهااهلا وبيوتها مسكناً .

    المتكلمون جميعهم, الشيخ خالد حمدان, السيد رجا اغبارية, السيد يوسف اسعد, رئيس بلدية الناصرة السيد رامز جرايسي, السيد سهيل كرام, صاحب راديو الشمس وقريب المحتفى بها, الست ام نضال( الحاجة بثينة حسين مصطفى الحاج داهود) ومي جمال جعص, البروفسور رياض اغبارية وأخيراً الفنان سعيد ابو شقرة, أثنوا جميعهم على دور هذه الأنسانة وصالة العرض للفنون ام الفحم لدورها في تكريم العشرات, خلال السنوات الماضية, وللكثير ممن تركوا بصماتهم على تاريخ هذا البلد.

    لقد كان هذا حدثاً مؤثراً جداً حيث قدم الجميع مع باقات الورود والهدايا ليقدموها للست بديعة. هدية صالة العرض للفنون كانت عمل فني, من إنتاج الفنان الكبير محمد كلش كتب عليها: على هذه الأرض ما يستحق الحياة, لمحمود درويش.

    الجذير ذكره ان عريف الحفل السيد زهير بهلول قد تألق في تقديم هذا البرنامج. مسك ختام هذه الأمسية كان وجبة عشاء من عمل مطعم الغزال والشيف فواز محمد سعيد جبارين, العم ابو خالد, الذي ابدع في إحضار أطباق الطعام والتي نالت استحسان الضيوف.

    من هنا نقول للست بديعة دمت ذخراً وادامك الله وامدك بالصحة والعافية وللضيوف الأعزار نقول شكرا لكم على مشاركتكم هذا الحدث الهام وكل عام وانتم بالف خير.

    رابط الخبر:

    http://www.bldtna.com/art,53758

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *